10 أعضاء داخلية , يمكن للإنسان البقاء على قيد الحياة حتى ولو تم استئصالهم

  • Home
  • صحة وغذاء
  • 10 أعضاء داخلية , يمكن للإنسان البقاء على قيد الحياة حتى ولو تم استئصالهم

 

جسم الإنسان أدهش العُلماء المُختصين بالعلوم الإنسانية منذ عصورٍ مضت , بفضل التكنولوجيا والأدوية فإن أجسامنا أصبحت أكثر قوة من ذي قبل وبالرغم من كل مايحدث من أمراض فإن من الممكن الاستمرار بحياتنا بفضل الله ثم التكنولوجيا

في أجسادنا 600 عضلة و 206 عظمة , والمئات من الأوتار والأعضاء , الكثير من الأعضاء الداخلية تُشكل أهمية لأجل استمرارنا على قيد الحياة, ولكن هناك بعض الأعضاء , بدونهم يمكن للإنسان البقاء على قيد الحياة..

حسناً , ماهي الأعضاء التي تبدو لنا غير مهمة في جسم الإنسان ؟ بحسب التقرير الذي نشرته euronews سنذكر لكم بعض هذه الأعضاء..

المرارة    المرارة

تتواجد تحت الكبد , يتم تخزين عصارة الصفراء من قبل الكبد في المرارة , والتي تُساعد على هضم الدهون التي يتناولها الإنسان , ولكن مهما كانت المرارة مُهمة في الهضم , فإن الأمعاء يُمكن أن تقوم بنفس وظيفة المرارة , وفي بعض الأحيان وبسبب التصلب الذي يحدث في المرارة والذي ينتج عنه حصى المرارة , يضطر الأطباء لإزالة المرارة بالكامل من الجسم..
الطحال

                              الطحال

يتواجد في يسار البطن , بين المعدة والحجاب الحاجز , هو عضو لمفاوي , يعمل هذا العضو على إزالة كُرات الدم الحمر المّيتة في الجسم وعلى إعادة استعمال الحديد الموجود في داخل هذه الكريّات .. أهمية وظائف الطُحال تكمن عندما يكون الإنسان في الرحم , وبعد ولادته من الممكن أن تقوم الأعضاء الأُخرى بوظيفة الطحال, ولأن الدم يمر بنسبة عالية من الطحال فإن أي ضربة قوية تُصيب منطقة الطحال قد تتسبب بنزيف يؤدي إلى الموت , يضطر الأطباء حينها إلى استئصال الطحال ويستطيع الإنسان الاستمرار بحياته بدون مشاكل

الزائدة الدودية
الزائدة الدودية

تتواجد في أسفل يمين البطن في بداية الأمعاء الغليظة , الفائدة الوحيدة المعروفة للزائدة بأنها مأوى للبكتيريا النافعة والتي تُساعد في عملية الهضم , يتم استئصال الزائدة في حال إصابتها بالالتهاب .. جدير بالذكر بأن بعض حالات عملية استئصال الزائدة تكون وقائيّة وليست علاجية ..

الكلية

على الرغم من أن الكلية تلعب دوراً مهماً في حياة الإنسان لأنها العضو المسؤول عن تنقية الدم وتصفيته من السموم ولكن يُمكن للإنسان أن يُكمل حياته بكُلية واحدة , المشكلة الوحيدة التي تُصادف الأشخاص الذين يعيشون بكلية واحدة , هي عدم وجود كلية أُخرى في حال حدث أي مكروه للكلية الواحدة المُتبقية ..

الرئتين
الرئتين

إن الرئتين كالكلية يستطيع الإنسان العيش برئة واحدة فقط , “البابا فرنسيس” يعيش منذ شبابه وحتى الآن برئة واحدة

الأعضاء التناسلية

يُمكن للإنسان أن يبقى على قيد الحياة بعد استئصال الأعضاء التناسلية , يكون الاستئصال عادةً بسبب إصابة هذه الأعضاء بالسرطان , يواجه الإنسان بعد استئصال الأعضاء التناسلية مشاكل نفسية وذلك بسبب النقص في هرمون الاستروجين والهرمونات الأُخرى .. ومن الممكن تناول دواء يتم تعويض جسم الإنسان عن هذا الهرمون
الأمعاء الغليظة

الأمعاء الغليظة

تتواجد في نهاية الجهاز الهضمي , وظيفتها الرئيسية امتصاص الماء من المواد الصلبة ثم تمرير الفضلات الزائدة إلى خارج الجسم , بفضل التطور التكنولوجي والدوائي الحاصل في زماننا هذا فإن الإنسان يُمكن له أن يبقى على قيد الحياة بدون تلك الأمعاء في حال اضطراره إلى استئصالها , بحسب التقرير الذي نشرته منظمة medscape فإن العمليات الجراحية التي تحصل في الولايات المتحدة الأمريكية 10% منها هي عمليات استئصال جزئي أو كلّي للأمعاء الغليظة

المثانة

المثانة

الكثير من الأشخاص يظنون بأن الإنسان لايُمكن له أن يبقى على قيد الحياة بدون المثانة ولكن ذلك ليس صحيح , ولكن إذا أُصيبت المثانة بالسرطان أو بمشاكل صحية أُخرى فقد يضطر الأطباء لاستئصالها , الأشخاص الذين يتم استئصال مثانتهم يتم تركيب كيس صناعي خارجي لهم بدل المثانة
المعدة

المعدة

نعم , وبدون المعدة يُمكنكم أيضاً البقاء على قيد الحياة بل وتناول الأنواع المختلفة من الطعام أيضاً , قد يضطر الأطباء لاستئصال المعدة في حال إصابتها بالسرطان أو بأمراض أُخرى , حينها يتم وصل المري بالأمعاء الدقيقة .. يضطر هؤلاء الأشخاص إلى تغيير نظامهم الغذائي نوعاً ما
اللوزات

اللوزتين

تتواجد اللوزات في طرفي الحلق , تُعتبر اللوزات من أهم الأجزاء الموجودة في الجهاز الليمفاوي وذلك لأنه تُساعد على منع البكتيريا والجراثيم من دخول الجسم , ومع ذلك فإن عملية استئصال لوزات الإنسان لن تؤثر على حياته كثيراً..

 

وهكذا نكون قد انتهينا من مقالتنا , عافاكم وعافانا الله..

Tags:
Leave a Comment