باحثون ينجحون في صنع نموذج ” آلة الزمن ” في موسكو , إرجاع “سهم الوقت”

  • Home
  • تكنولوجيا
  • باحثون ينجحون في صنع نموذج ” آلة الزمن ” في موسكو , إرجاع “سهم الوقت”

تمكن باحثون في موسكو من اختراع ” آلة الزمن ” أو بشكل أدق تمكنو من عكس “سهم الوقت”

حسب قانون الترموديناميك الثاني فان كل شيئ في الكون ينتشر بشكل فوضوي ويميل للاضمحلال وهذه العملية غير قابلة للعكس , ولكن حسب الابحاث الجديدة في روسيا وحتى لو للحظة واحدة فان الباحثين تمكنوا من كسر هذا القانون على المستوى الذري وصناعة ما قد يسمى آلة الزمن .

     


apple watch هل ستكون مهمّة في حياتنا وهل ستُنقذ حياة الناس مستقبلاً ؟

حيث  صرح الباحثون انهم انشئوا دورة تتطور بشكل معاكس لسهم الوقت بعكس قوانين الديناميكا الحرارية (الترموديناميك)
وقد نشر الباحثون نتائجهم في مجلة Scientific Reports ، وكشفوا أنهم عملوا مع الكمبيوتر الكمومي العام لشركة IBM الامريكية مع العلماء في مختبر Argonne National في إلينوي في الولايات المتحدة.

بداية ما هو الحاسوب الكمي (quantum computer)

يختلف الحاسوب الكمي عن العادي حيث ان الحاوسيب العادية تستخدم اشارات Bit تتراوح قيمتها بين 0 و 1 بينما في الحاسوب الكمي هناك الـ Qubit حيث بامكانها ان تأخذ القيمتين 0 و1 في الوقت نفسه مما يزيد سرعة معالجة البيانات الاف المرات

وباستخدام هذه الحواسيب تمكن الباحثون من تطوير الخوارزميات اللازمة لهذه العملية

عكس سهم الوقت

وقد تم تشبيه الأمر بلعبة البلياردو حيث أنه عندما تقوم بضرب مثلث الكرات فانهم يتبعثرون بشكل عشوائي في الطبيعة ولكن في تجربتنا فانهم بعد بعثرتهم واحتساب جميع الاحتمالات عادت الكرات الى مواضعها مشكلة نفس المثلث الأصلي


ولكن في الواقع فان هامش الخطأ في التجربة كان مرتفعاً جداً حيث عمل العلماء علىمقدار صغير 2 من البيتات فقط وحصلو على نتائج ناجحة لنسبة 85 بالمئة لكن عندما انتقلوا للعمل على 3 بيتات انخفضت النسبة لـ 50 بالمئة
أي ما يعني احتمال فقدان نصف المعلومات أثناء ارجاع الوقت

 


هل سيحل الذكاء الاصطناعي مكانكم في العمل قريباً؟ , تعرف على الوظائف الأكثر أماناً , والمهددة بالاندثار في المستقبل

حسناً قد لا يبدو هذا الجهاز كآلة الزمن حرفياً ولكنه لازال نموذج ابتدائي والابحاث مستمرة عليه باستخدام الكمبيوتر الكمي و كلاهما في تطور مستمر والنتائج الممكنة لهذه التكنولوجيا تبدو غير محدودة وستغير مستقبلنا بكل تأكيد

ومن يدري ربما ماضينا أيضاً!!

المصدر : nature.com , ancient-code.com

Bina2.com

Tags:
Leave a Comment